بحث هذه المدونة الإلكترونية

Google News - Top Stories

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الخميس، 29 يناير، 2015

وداعا ً زهير العطية-د.إحسان فتحي







وداعا ً زهير العطية


الأصدقاء الأعزاء
تحياتي
صدمني هذا اليوم خبر وفاة احد اعز أصدقائي في العراق وهو زهير الشيخ رايح العطية والذي قضيت معه سنوات طويلة وجميلة كان اغلبها مخصصا لتوثيق التراث العراقي المهدد بالزوال الأبدي. كتبت هذا البوست بسرعة استذكارا واعترافا بمنجزاته العظيمة كأحد ابرز الموثقين التراثيين في العراق المعاصر. كان كنزا كبيرا من المعرفة في اصول الفنون الشعبية العراقية. ان رحيله هي خسارة لا تعوض حقا.
وداعا يا أبا شاهين... ستبقى حيا في قلوبنا
د.إحسان فتحي

ليست هناك تعليقات: