بحث هذه المدونة الإلكترونية

Google News - Top Stories

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الجمعة، 23 سبتمبر، 2016

انتعاش الأعمال الايروتيكية ليس ظاهرة عابرة بل اتجاه مقيم-عبد الإله مجيد


روايات   

انتعاش الأعمال الايروتيكية ليس ظاهرة عابرة بل اتجاه مقيم
عبد الإله  مجيد
روايتا سيلفيا داي تنافستا مع " خمسون درجة من الرماديّ



   أُقصيت ثلاثية "خمسون درجة من الرمادي" عن عرش الكتب الأكثر مبيعًا بصدور رواية ايروتيكية جديدة حطمت جميع الأرقام السابقة. إذ زادت مبيعات الكاتبة الأميركية - اليابانية سيلفيا داي من روايتها "منعكسة فيك" على 80 الف نسخة من الغلاف الورقي في غضون ستة ايام فقط في بريطانيا محطمة الرقم الذي سجلته ثلاثية إي ال جيمس في الأسبوع الأول من نشرها.
وتأتي رواية "منعكسة فيك" على منوال روايتها الأولى "متعرية لك" التي لاقت نجاحاً ساحقاً عندما نشرتها الكاتبة بنفسها في نيسان/ابريل قبل أن تشتري دار بنغوين حقوقها في ايار/مايو.
وكان عنوان الرواية الأصلي "أعمق فيك" ولكنه غُيِّر لأن بعض شركات بيع الكتب شعرت أن للعنوان ايحاءات جنسية. وبلغت مبيعات الرواية في بريطانيا خلال الاسبوع الأخير من تشرين الأول/اكتوبر 82759 نسخة، بحسب خدمة نيلسن بوكسكان التي تقدم معلومات احصائية لدور النشر. ولم تحقق مبيعات أكبر في الاسبوع الأول من النشر منذ بدأت خدمة نيلسن رصد حركة النشر عام 1998 إلا روايتان هما رواية جي. كي. رولنغ "الشاغر عرضا" ورواية دان براون "الرمز المفقود"، بحسب شركة بوك سيلر لتسويق الكتب.
واشار فيليب ستون محرر الجداول البيانية لمبيعات الكتب وايراداتها في شركة بوك سيلر الى ان ما أُنفق على شراء روايات سيلفيا داي خلال الاسبوع المنتهي في 26 تشرين الأول/اكتوبر (420 ألف جنيه استرليني) يفوق ما انفقه القرّاء على شراء كتب سلمان رشدي وايان ماكيوان وفيليبا غريغوري وايان بانكس وماريان كيز وسبيستيان فولكس وفيليب بولمان وكاثي كيلي وجاكي كولنز وتوم كلانسي وهيننغ مانكيل ويان مارتيل والكسندر ماكول سمث وهارلان كوبن ولينود باركلي وفكتوريا هيسلوب وبي. دي. جيمس وبيير دوكان وستيغ لارسن وايان رانكن وزيدي سمث وكارين سلوتر وباولو كولهو مجتمعين.
ونقلت صحيفة الغارديان عن ستون أن مبيعات رواية داي "اكبر ما حققته دار بنغوين من تسويق كتاب ذي غلاف ورقي منذ أن بدأ حفظ سجلات". واضاف ستون أن هذا انجاز "لا يُصدق" إذا علمنا أن بنغوين تنشر اعمال كتّاب معروفين ومشاهير مثل جيريمي كلاركسون مقدم برنامج "توب غير" للسيارات والطاهي جيمي اوليفر. واعرب ستون عن اعتقاده بأن المبيعات الفائقة التي حققتها روايات داي الايروتيكية "تثبت أمرين، الأول أن انتعاش الايروتيكا ظاهرة مقيمة وليست عابرة، والثاني أن الكتاب الورقي ما زال حيًا". ولفت ستون الى أن رواية "منعكسة فيك" تباع بنسخة الكترونية منذ شهر وأنها تصدرت مبيعات امزون من الكتب الالكترونية طيلة هذه الفترة تقريبًا. ورغم ذلك حققت الطبعة الورقية رقمًا من أعلى ارقام البيع في الاسبوع الأول للنشر منذ أن بدأ حفظ سجلات في قطاع النشر.
ولاقت رواية "منعكسة فيك" استقبالاً حاراً من النقاد الذين اغدقوا عليها المديح كما يتضح من تعليقاتهم على موقع شركة امزون لبيع الكتب. وقالت ناقدة في مراجعتها للرواية "إن قراءة "منعكسة فيك" كمن يخوض مغامرة عاطفية زاخرة بالاثارة على غرار لعبة الرولر كوستر. فهناك دراما وقلق، هناك اسرار وسوء فهم، هناك مشادات كلامية وعقوبات ولكن هناك ايضا الجنس الساخن وبعض اللحظات الحلوة الى حد لا يُصدق بين العاشقين"، مشيرة الى بعض الاقتباسات المحببة لديها مثل "أُفضل الاختصام معك يا ملاكي على الضحك مع أي أحد آخر" أو "أنا مسكونة بك يا ملاكي. مدمنة عليك. أنت كل ما كنتُ اريده واحتاج اليه، كل ما كنتُ احلم به. أنت كل شيء. أنا اعيشك واتنفسك. اعيش واتنفس من اجلك".
وتبين المراجعات التي نُشرت على موقع امزون أن روايات داي نالت علامات أعلى من روايات جيمس. إذ نالت "منعكسة فيك" 4.7 نقطة على مقياس من 1 الى 5 ، فيما نالت رواية "خمسون درجة من الرمادي" 3.2 نقطة. ولكن اجمالي مبيعات كتب داي ما زال أقل من مبيعات روايات جيمس. فإن الجزء الأول من ثلاثية جيمس أصبح أكثر الكتب مبيعًا في تاريخ بريطانيا خلال الصيف بمبيعات بلغت 5.3 ملايين نسخة ورقية والكترونية.     
 


ليست هناك تعليقات: