بحث هذه المدونة الإلكترونية

Google News - Top Stories

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الثلاثاء، 3 نوفمبر 2015

قبة كربلاء الجديدة- د. إحسان فتحي







قبة كربلاء الجديدة




د. إحسان فتحي
   هذه عملية غير ضرورية ابدا وستخرب الأصالة التاريخية للقبة الأصلية وبذلك هي غير مشروعة وتخالف قانون  الآثار العراقي.  إن جميع المهندسين والمسؤولين على هذا المشروع التخريبي سيكونون مسؤولين أمام التاريخ قبل كل شيء. كم إن هيئة الآثار والتراث مطالبة فورا بالمطالبة بإيقاف هذا المشروع ومحاسبة المسؤولين عنه كافة. المرجعية في النجف أيضا مطالبة بإيقاف هذا المشروع فورا وان سكوتها سوف يعني موافقتها عليه، والكل يتذكر بأنها كانت ضد مثل هذه المشاريع الارتجالية والتي لا تعير إطلاقا أية أهمية لحماية التراث المعماري الإسلامي العراقي. لقد سبق وان عارض عدد كبير من المعماريين العراقيين هذا المشروع اللا قانوني والذي سيؤدي بالتأكيد إلى تشويه معالم القبة الحسينية التاريخية وسيدخل أعمدة وعناصر حديدية   جديدة لا تمت بأية صلة بالمعالم التاريخية الأصيلة. وبالرغم من كل هذه الاحتجاجات والصرخات فان المسؤولين على الحضرة الحسينية التاريخية واصلوا استخفافهم المفزع بالتراث وباشروا في تنفيذ مشروعهم المخيف والذي ترفضه جميع القوانين والأعراف الدولية الخاصة بحماية الممتلكات الثقافي.  


ليست هناك تعليقات: